جريمة قتل جديدة في اللاذقية بدافع “الشرف”

أخبار سوريا

ألقت الشرطة التابعة لنظام الأسد في اللاذقية، القبض على امرأة قتلت رجلاً داخل دكانه الكائن على “أوتستراد اللاذقية” عبر طعنه بأدوات حادة بدافع الشرف.

وبحسب بيان لوزارة داخلية النظام فإنّ “غسان. ع” من مواليد 1956، قُتل على يد “ماريا.س” مواليد 1983، في مكان عمله بعد طعنه بمقص وسكين مطبخ ومفك كهرباء في مناطق متفرقة من جسمه.

وأوضح البيان أنّ القاتلة اعترفت بالجريمة، وقالت إنّها بدافع “الشرف”، مضيفاً أنّه تمت مصادرة أدوات الجريمة واستعادة هاتف المقتول، وتحويل المرأة إلى القضاء لمحاكمتها.

تجدر الإشارة إلى أنّ حكومة النظام أصدرت تعديلاً دستورياً اعتبرت من خلاله أنّ جرائم الشرف لم تعد جرائم ذات أحكام مخففة، وأصبحت عقوبات الجرائم تنطبق عليها بشكل كامل، وذلك بعد زيادة هذا النوع من الجرائم خلال السنوات الأخيرة، بحسب أحد القضاة في مناطق النظام.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register