ماكرون يدعو إلى “حوار استراتيجي مع روسيا”.. ويقول إن ما يحصل في إدلب غير مقبول

أخبار سوريا

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى تجديد ما يسمى بـ “الحوار الاستراتيجي مع روسيا”، قائلا “إن ما يحصل في إدلب السورية هو أمر غير مقبول”.

وجاء هذا خلال كلمة ألقاها، أمس السبت خلال مؤتمر ميونخ للأمن، في ألمانيا، تحدث فيها عن روسيا واستراتيجية أوروبا ومستقبلها، وفق ما ذكرته وكالة الأناضول.

وقال ماكرون في المؤتمر: الاستراتيجية مع روسيا يجب أن تعتمد على فرصة إجراء حوار، ينبغي أن نكون قادرين على الحديث عن الأزمات الخارجية كسوريا، فما حصل في إدلب هو أمر غير مقبول.

وتابع الرئيس الفرنسي: “نحن بحاجة إلى أن نكون أكثر إلحاحاً وألا نترك موقفنا أبدا، لكننا بحاجة لحوار استراتيجي. نتحدث القليل لكن لدينا الكثير من الصراعات. مثل هذا النهج يحتاج إلى وقت”.

وأضاف: السياسات الأمريكية تغيرت في السنوات القليلة الماضية، ينبغي علينا أن نأخذ ذلك بعين الاعتبار.

يذكر أن فعاليات النسخة الـ56 لمؤتمر ميونخ للأمن، انطلقت يوم الجمعة الماضي بمشاركة 30 رئيس دولة وحكومة، و70 من وزراء الداخلية والخارجية.

وتسبب قصف النظام المستمر على مناطق شمال سوريا منذ مطلع تشرين الثاني من العام الماضي، إلى نزوح أكثر من 896 ألف مدني، بحسب آخر ما نشره فريق منسقو الاستجابة.

 

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember me Lost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register