معارض سابق في درعا يقضي تحت التعذيب في معتقلات النظام

أخبار سوريا

قال مراسل “حلب اليوم”، إن المهندس “راتب الجباوي” من مدينة جاسم شمال درعا، قضى تحت التعذيب في سجون النظام، بعد اعتقاله منذ نحو عام، على الرغم من حصوله على بطاقة تسوية، بعد سيطرة النظام على المنطقة الجنوبية.

وأوضح مراسلنا، أن الجباوي كان يشغل رئيس المجلس المحلي لمدينة جاسم، واقتصر نشاطه على القطاع المدني دون الانخراط في الفصائل المقاتلة، وبعد سيطرة النظام استُدعي إلى مركز أمني في المدينة، ليتم اعتقاله ونقله إلى سجن صيدنايا بريف دمشق.

في سياق منفصل، أفاد مراسلنا بمقتل المدعو “خالد الخضيري” في بلدة جلين بريف درعا الغربي، بعد إطلاق النار بشكل مباشر من قبل مجهولين، وهو عنصر سابق في صفوف الفصائل، وبعد سيطرة النظام انخرط في التسوية وانضم لصفوف الفرقة الرابعة التابعة للنظام.

كما نجا قياديان تابعان للنظام، هما “ثائر العباس” رئيس المجموعات التابعة للأمن العسكري في المدينة و”أحمد العتمة” العامل في إدارة المخابرات العامة، من محاولة اغتيال في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي نفذها مسلحون مجهولون، أعقب ذلك اشتباكات بين الطرفين دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وفي ريف درعا الشرقي، أفاد مراسلنا بهجوم نفذه مجهولون على حاجز عسكري على مدخل بلدة المسيفرة، حيث تم الاستهداف بالأسلحة الخفيفة والقنابل اليدوية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register