قتيل وجرحى بقصف صاروخي جنوب إدلب.. و”منسقو الاستجابة” ينفي خروج مدنيين من معابر النظام

أخبار سوريا

قضى شاب وأصيب آخرون بقصف صاروخي لقوات النظام يوم أمس الاثنين، استهدف قرية الدانا بريف معرة النعمان وذلك في اليوم الثاني من أيام الهدنة المعلن عنها في إدلب من قبل تركيا وروسيا.

وأفاد مراسل حلب اليوم بوقوع جرحى مدنيين جراء قصف النظام الصاروخي على مدينة معرة النعمان، كما تعرضت بلدات معرشورين وتلمنس ومعرشمشة جنوب إدلب لقصف مماثل.

من جانبه نفى فريق “منسقو استجابة سوريا” خروج مدنيين من مناطق محافظة إدلب إلى مناطق سيطرة النظام الأسد عبر المعابر التي أعلنت روسيا والنظام افتتاحها مؤخراً.

واعتبر الفريق أن خطوة إعلان فتح المعابر من قبل النظام وروسيا يندرج في سياق ما أسماها بـ “الحرب الإعلامية” ضد المدنيين في إدلب وفق قوله.

وكان مدير ما يسمى بـ “مركز المصالحة الروسي في سوريا” أعلن افتتاح النظام لثلاثة معابر في مناطق أبو الظهور والهبيط والحاضر، بغية خروج المدنيين من مناطق شمال غرب سوريا.

يذكر أن منطقة إدلب تعرضت لقصف جوي للنظام وروسيا، رافقه هجوم عسكري لقوات الأسد، على مدى أسابيع، قبل أن يعلن عن اتفاق وقف إطلاق نار من قبل روسيا وتركيا قبل أيام.

ورغم إعلان وقف إطلاق النار تعرضت مناطق بريف إدلب لقصف صاروخي من قبل النظام وفقاً لما ذكره مراسل حلب اليوم.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register