بطلة إيران بالتايكواندو تعلن لجوءها إلى دولة أوروبية

أخبار رياضة
بطلة إيران في التايكواندو “كيميا علي زاده”

أعلنت بطلة إيران في التايكواندو، كيميا علي زاده (21 عاماً)، أمس السبت، لجوءها إلى دولة أوروبية بشكل دائم.

وقالت “زاده” صاحبة الميدالية الأولمبية الوحيدة في إيران، في رسالة عبر “إنستغرام”، إنها لم تعد قادرة على تحمل “نفاق” نظام يستخدم الرياضيين لغايات سياسية ولا يقوم سوى بـ”إذلالهم” والتلاعب بهم، بحسب قولها.

وأضافت: “أنا واحدة من ملايين النساء المضطهدات في إيران”، وذكرت زاده التي فازت بالميدالية البرونزية في أولمبياد ريو عام 2016: “لقد ارتديت كل شيء طلبوا مني أن أرتديه”، وفقاً لفرانس برس.

ووجهت انتقادات إلى “النفاق” و “الكذب” و “الظلم” و “الإطراء” المنتشر داخل النظام السياسي الإيراني، مؤكدة أنها “لا تريد شيئًا في العالم سوى التايكواندو والأمن وحياة سعيدة”.

وكتبت من دون أن توضح مكان تواجدها حاليا “لم يوجه لي أحد دعوة إلى أوروبا”، وسط تكهنات بأن تكون هولندا هي وجهتها.

وأثار خبر اختفاء الشابة البالغة من العمر 21 عاماً، يوم الخميس الماضي حالة من الاضطراب في البلاد، حيث طالب النائب عبد الكريم حسين زاده طالب بمحاسبة “المسؤولين غير الأكفاء الذين يتسببون في هروب رأس المال الإنساني” على حد وصفه.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register