ميليشيا “الدفاع الوطني” تستولي على مركز أمني لقوات النظام في مدينة اللاذقية

أخبار سوريا
صورة أرشيفية

اندلعت اشتباكات عنيفة بين ميليشيا “الدفاع الوطني” التابعة للنظام من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، في مدينة اللاذقية، وذلك في إطار الفلتان الأمني الذي تعيشه المدينة، بحسب مراسل “حلب اليوم”.

ونقل مراسلنا عن مصدر خاص قوله، إن الاشتباكات وقعت في حي “السجن” بمدينة اللاذقية قبل أيام، تلاها أصوات انفجارات عنيفة، لتنتهي بسيطرة ما تسمى بميليشيا “العرين” التابعة لـ”الدفاع الوطني” على أحد المراكز الأمنية التابعة للمخابرات العسكرية في الحي.

وأضاف المصدر، أن قوات النظام حاولت السيطرة على المركز الأمني من الميليشيات، لكن محاولتها باءت بالفشل، بسبب استقدام الأخيرة تعزيزات عسكرية إلى المكان تضمنت مضادات أرضية من عيار 14,5.

وبين المصدر أن ما تسمى بـ”ميليشيا العرين” يقودها المدعو “سليمان بن هلال الأسد”، أحد أقرباء رأس النظام “بشار الأسد”، لافتاً في الوقت ذاته إلى أنها تتكون من سرايا وكتائب تتمركز في عدة مناطق أبرزها مدينة القرداحة بريف اللاذقية.

يشار إلى أن محافظة اللاذقية تشهد فلتاناً أمنياً كبيراً بسبب حمل السلاح العشوائي وانتشار الميليشيات التابعة للنظام، فضلاً عن عمليات القتل والخطف، وسط عجز نظام الأسد عن ضبط الوضع، وفقاً لمراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register