قتلى باشتباكات بين مخابرات النظام ومجموعات مسلحة في سلحب بريف حماة

أخبار سوريا
مدينة سلحب – أرشيفية

قتل عنصر من الشرطة وأصيب رئيس فرع الأمن الجنائي في مدينة حماة التابعين لوزارة الداخلية في حكومة النظام، اليوم الأربعاء، جراء اشتباكات مع من وصفهم موالون للنظام بـ”الخارجين عن القانون”، وذلك في مدينة سلحب بريف حماة الغربي، بحسب صفحة “أخبار مصياف” الموالية”.

وأضافت الصفحة أن رئيس فرع الأمن الجنائي في حماة العقيد “أكرم نافية”، أصيب أثناء ما وصفتها بـ”عملية مداهمة لإلقاء القبض على عدد من الخارجين عن القانون في مدينة سلحب”، والتي أسفرت أيضاً عن مقتل الشرطي “خليل علي سعيد” وإصابة آخرين.

وبحسب الصفحة، فإن من وصفتهم بـ”المجرمين” استخدموا جميع أنواع الأسلحة من قواذف ودوشكا وقنابل، إذ قتل حوالي 7 أشخاص في صفوفهم بالإضافة إلى استسلام عدد من المطلوبين.

بدوره، أوضح مراسل “حلب اليوم” في مدينة حماة، نقلاً عن مصدر أهلي بسلحب، أن البلدة شهدت توتراً أمنياً وإطلاق نار استمر لعدة ساعات صباح اليوم، ما أدى إلى شلل الحركة في المدينة وحالة خوف كبيرة بين السكان، خاصةً وأن من وصفوا بـ”الخارجين عن القانون” استعصوا في منطقة جبلية وتبادلوا إطلاق النار مع قوات النظام.

وكان “مراسلنا” بيّن أمس الثلاثاء، أن قوات النظام ليس لها أي سلطة على هذه المجموعات، كون أعدادها باتت تكبر، وهي تعمل فقط في مجال الخطف وابتزاز الأهالي، إلا أن قوات النظام -وبحسب مصادر من المنطقة– “تغضّ الطرف عنهم كونها ليس لديها الوقت للقضاء عليهم وإنما تتركهم ليكونوا وسيلة ترهيب للمدنيين في المنطقة”، وفق تعبيره.

الجدير بالذكر أن مجهولين اغتالوا أمس الثلاثاء، “مهند علي وسوف” مدير ناحية بلدة سلحب التابعة لقوات النظام، وذلك بهجوم على مبنى الناحية بالرصاص الحي.

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register