الطائرات الحربية الروسية تكثف قصفها على أرياف إدلب وحماة واللاذقية

أخبار سوريا
آثار الدمار على بلدة بريف إدلب الجنوبي – أرشيفية

أفاد مراسل “حلب اليوم”، اليوم السبت، بأن الطائرات الحربية الروسية كثفت قصفها على أرياف إدلب وحماة واللاذقية.

وأكد مراسلنا، أن 3 مقاتلات حربية روسية شنت 8 غارات جوية على محيط بلدة “تفتناز”، واستهدفت مخيماً للنازحين على أطراف البلدة بريف إدلب الشمالي ما أدى إلى مقتل شخص وزوجته، فيما استهدفت المقاتلات أيضاً بالصواريخ بلدات “كفر سجنة وحزارين ومعرزيتا” بريف إدلب الجنوبي.

وأضاف مراسلنا، أن قوات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ بلدة “معرة حرمة”، ومدينة “كفرنبل”، وقرية “موقة” جنوبي إدلب، بالإضافة إلى قرية “خربة الناقوس” غربي حماة، دون وقوع ضحايا.

وأوضح مراسلنا، أن الطائرات الحربية الروسية استهدفت بالصواريخ منطقة “المحطة الحرارية” الواقعة في قرية “زيزون”، وقرية “القرقور” في سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وفي ريف اللاذقية الشمالي شنت المقاتلات الحربية الروسية غارات جوية على منطقة تلال “الكبينة” في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، كما ألقت الطائرة المروحية التابعة للنظام البراميل المتفجرة على المنطقة.

وكان مدير الدفاع المدني السوري أكد، أمس الجمعة، مقتل اثنين وإصابة آخر بجروح، إثر قصف قوات النظام جمعية “أبو عمشة” السكينة الواقعة على أطراف بلدة “أورم الكبرى” بريف حلب الغربي.

يشار إلى أن روسيا أعلنت عن “وقف لإطلاق النار” من “طرف واحد”، في 31 آب الماضي، إلا أن قوات النظام وروسيا واصلتا القصف المدفعي والجوي لعدة مناطق في الشمال السوري.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register