جريمة جديدة في ريف دمشق والضحية طفل قاوم الاعتداء الجنسي 

أخبار سوريا
تعبيرية

أقدم رجل ستيني على قتل طفل في محيط مدينة “بلودان” بريف دمشق، وذلك بعد محاولة الاعتداء عليه في إحدى مزارع المنطقة.

ونقل مراسل “حلب اليوم” في دمشق، عن مصادر أهلية أنَّ الطفل ذهب إلى الرجل بقصد تنفيذ بعض الأعمال مقابل الحصول على مبلغ 500 ليرة، ولم يعد للمنزل ما دفع والدته لتقديم بلاغ للشرطة للبحث عنه.

وأشارت المصادر إلى أن الأم أبلغت الشرطة لعلمها بأنّ الطفل ذهب إلى الرجل، حيث تمت مداهمة المزرعة وكشف الجريمة التي لم ينجح منفذها بإخفاء آثارها. 

وذكرت المصادر أنه “كان يوجد كأس شاي خاص بالطفل، وحفرة ترابية غير مكتملة، كان من المقرر أن يدفن فيها الطفل، قبل رميه في أحد الشوارع القريبة”.

ونوه مراسلنا، إلى أن القاتل اعترف بجريمته، وروى تفاصيلها، حيث قام بخنق الطفل بعد رفضه الخضوع للرجل وتهديده بفضحه بعد محاولة الاعتداء عليه.

يشار إلى أنّ نسبة الجريمة في مناطق النظام في تزايد مستمر، مع تردي الأوضاع المعيشية والاجتماعية والاقتصادية، وإهمال حكومة النظام لتوعية المجتمع وتقديم الدعم النفسي اللازم له في ظل هذه الظروف، وفقاً لمراسلنا.

 

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register