الائتلاف يطالب بتوحيد الموقف العالمي تجاه “جرائم إيران في سوريا والمنطقة”

أخبار سوريا
صورة أرشيفية

قال رئيس “الائتلاف الوطني” لقوى الثورة والمعارضة السورية، “أنس العبدة”، إن استمرار وجود إيران في سوريا، يضع البلاد والمنطقة بأسرها في حالة من عدم الاستقرار والغليان الدائم، مشدداً على ضرورة وضع حدٍ لـ”عربدتها” وفق قوله.

وأوضحت “الدائرة الإعلامية للائتلاف” أن ريف دير الزور شهد أحداثاً ساخنة انتهت بمقتل شابين على يد النظام والميليشيات المدعومة من إيران المنتشرة بشكل كبير في المناطق الحدودية مع العراق، مضيفةً: “هذه الأحداث مرتبطة بجرائم الحرب والانتهاكات التي ترتكبها الميليشيات الإيرانية في المنطقة.

وقال رئيس “الائتلاف الوطني”: إن “إيران تقوم بدور تخريبي كبير في المنطقة، وتعمل بمنهجية واضحة للعالم أجمع وهي خلق المشاكل وإشعال الفتن”، وشدد على أن تهديد إيران “لم يعد يقتصر على دول المنطقة”، وفق ما نقلت “الدائرة الإعلامية”.

كما وطالب “العبدة الدول” العربية والمجتمع الدولي بتوحيد الموقف تجاه ما وصفها بـ”جرائم إيران المدانة”، مشيراً إلى أن الاستمرار بسياسة “غض النظر” أو السكوت عن أعمالها التخريبية يدفع المنطقة إلى المزيد من التأزم.

وجدد بيان صادر عن الائتلاف تحذيره من مخاطر ما وصفه بـ”الاكتفاء بمراقبة التصرفات الإيرانية في سوريا ولبنان واليمن، والحروب التي تديرها في المنطقة.

وشدد البيان على أن “الموقف الدولي السلبي تجاه النظام الإيراني لن يساهم إلا في تفاقم المخاطر وتأزم الأوضاع على مستوى العالم كله، وسيفرض على جميع الأطراف دفع أثمان باهظة”.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register