الأمم المتحدة تحذر من خطورة الأوضاع في الغوطة الشرقية

حذر نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، من خطورة الأوضاع الإنسانية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، مشيراً إلى تحديات الوصول الإنساني إلى المدنيين في الغوطة “تظل رهيبة”.

وقال حق، في مؤتمر صحفي، إن الأمم المتحدة “تحث جميع الأطراف المعنية في سوريا على السماح بوصول المساعدات الإنسانية بشكل آمن ومستدام وغير معوق، إلى جميع المحتاجين في أنحاء البلاد”.

ولفت إلى أن آخر قافلة إنسانية وصلت إلى المنطقة في الثاني من تموز الماضي، وأن التقارير تؤكد ارتفاع الاحتياجات، مشدداً على أن الأوضاع في الغوطة تظل “رهيبة” مع وجود أضرار جسيمة بالبنية التحتية المدنية، ونقص في الخدمات لنحو 200 ألف شخص يعيشون في المنطقة.

وكشف أن الأمم المتحدة والهلال الأحمر قاما في وقت سابق بإيصال المواد الغذائية ومستلزمات النظافة في مجال المياه والصرف الصحي، إلى 35 ألف شخص بحاجة للمساعدة في مدينتي عربين وزملكا بالغوطة الشرقية، بريف دمشق.

أضف تقييم
Loading Facebook Comments ...

0 تعليق

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register