اغتيال قيادي معارض سابق منضم للفرقة الرابعة بريف درعا

أخبار سوريا
القيادي السابق عاصم الصبيحي

قال مراسل “حلب اليوم”، إن مجهولين أطلقوا النار على القيادي المعارض السابق والمنضم لاحقاً إلى فرع المخابرات الجوية التابع للنظام “عاصم الصبيحي”، ما أدى إلى مقتله على الفور، قرب بلدة تل شهاب غرب درعا.

وأوضح مراسلنا أن عدة رصاصات أصابت جسد الصبيحي، عندما كان يقود سيارته على طريق نبع الفوار قرب بلدة تل شهاب.

وأشار مراسلنا إلى أن صبيحي كان أحد القادة العسكريين في ألوية سيوف الشام، ومن ثم تطوع في المخابرات الجوية بعد سيطرة النظام على الجنوب السوري قبل عام.

وكان الصبيحي الذي ينحدر من بلدة عتمان شمال درعا، قد ظهر في صور عدة وخلفه صورة جمعت بين بشار الأسد وشقيقه ماهر، مكتوب عليها الفرقة الرابعة، وهو يجلس خلف أحد مكاتب الفرع.

وتشهد محافظة درعا عمليات اغتيال واستهدافاً لقادة وعناصر المصالحات وقوات النظام، وآخرين معارضين سابقين رفضوا الانضمام لقوات النظام، حيث شهدت المحافظة خلال الأيام القليلة الماضية، أكثر من 14 عملية اغتيال بحسب ما أحصى مراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register