حماة.. مدارس صوران بلا خدمات والأهالي يمتنعون عن إرسال أبنائهم

أخبار سوريا
صورة تعبيرية

تشهد المدارس في مدينة صوران الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف حماة الشمالي انعداماً تاماً لجميع الخدمات، وذلك في ظل موجة البرد والصقيع التي تمر بها المنطقة، بحسب ما أفاد به مراسل “حلب اليوم”.

ونقل “مراسلنا” عن مصدرٍ محلي أن مدارس المدينة بلا أبواب ونوافذ ولا حتى كهرباء أو مواد تدفئة للغرف الصفية، لافتاً إلى وجود إهمال كبير من قبل المعنيين في حكومة النظام لقطاع التعليم في المدينة، وفق قوله.

وبيّن المصدر أن عدداً كبيراً من أهالي المدينة امتنعوا عن إرسال أبنائهم إلى المدارس منذ بدء موجة الصقيع وتدني درجات الحرارة قبل حوالي عشرة أيام، وذلك لانعدام وسائل التدفئة وعودة الكثير من التلاميذ مرضى بسبب قساوة البرد في المدارس وعدم تأمين وسائل التدفئة من قبل المسؤولين عنها، وفق تعبيره.

وأشار المصدر إلى أن معظم أهالي صوران تقدّموا مراراً بشكاوى للمعنيين في حكومة النظام، نظراً لانعدام التيار الكهربائي والماء، فضلاً عن الحالة السيئة للطرقات وانتشار القمامة في كامل المدينة، وسط حالة استياء كبيرة بين الأهالي من غياب دور الحكومة ورقابتها.

الجدير بالذكر أن معظم المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد يعاني سكانها من شحٍ شديد بأبسط الخدمات، لاسيما انقطاع التيار الكهربائي بشكل شبه تام، إضافةً إلى شح شديد بأسطوانات الغاز المنزلي وتكدس القمامة لأسابيع، في حين لم تُلقِ حكومة النظام بالاً لمئات الشكاوى التي يتقدم بها الأهالي يومياً لتحسين واقعهم الخدمي والمعيشي، وفقاً لمراسلي “حلب اليوم”.

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register