لاجئة سورية تفتتح مركزاً خاصاً لتدريب النساء بالسويد

أخبار في المهجر
اللاجئة الفلسطينية السورية “عايدة الريفي”

قالت مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا، إن لاجئة فلسطينية سورية تدعى “عايدة الريفي”، افتتحت نادٍ خاص للنساء جنوبي السويد.

وأشارت المجموعة إلى أن “الريفي” عاشت في سوريا وعملت فيها كمدربة رياضية باختصاصات عديدة “آيروبيك، تايبو، سترتشينغ، أجهزة رياضة”، كما دربت في لبنان إلى أن هاجرت إلى السويد عام 2015، وأسست حلمها في مدينة “مالمو” جنوب البلاد.

وأضافت المجموعة، أن نجاح “الريفي” جعلها محط أنظار الإعلام السويدي، حيث قالت لموقع “Aktarr” إنها وجدت في السويد “حاجة ملحة لمثل هذا المشروع، كونه يخدم المرأة التي تريد أن تتدرب بمعزلٍ عن الرجال خاصة النساء المحجبات اللواتي لا يرغبن باللعب في صالات مختلطة”.

وأضافت اللاجئة للموقع أن “ما يميز خدمات النادي الجديد هو الخدمات الشاملة للسيدات”، حيث يوفر بحسب “الريفي” صالة أجهزة رياضية “وصالة لكورسات الآيروبيك، الزومبا، التايبو، السترتشينغ واليوغا للكبيرات وللصغيرات ما بين 11 و15 سنة بصفوف خاصة”.

واعتبرت “الريفي” حسب موقع “الكومبس” أن مشروعها هو المفتاح للأبواب المغلقة بوجهها، مشيرةً إلى أنها تعلمت من خلاله أموراً عديدة ساعدتها على تأسيس مشروعها بشكل أسرع.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register